هيئة الاذاعة والتلفزيون ترد
محكمة بغزة تصدر مذكرة حضور ومحاكمة لأحمد عساف

الأحد :2019-06-02 22:31:54
محكمة بغزة تصدر مذكرة حضور ومحاكمة لأحمد عساف

أصدرت محكمة صلح غزة، اليوم الأحد، مذكرة حضور ومحاكمة للوزير أحمد عساف رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، بتهمة منعه لطواقم تلفزيون فلسطين من العمل في قطاع غزة.

وردا على ذلك، قال خالد سكر الناطق باسم الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون : "حماس كمن كذب الكذبة وصدقها، فمن سيطر على تلفزيون فلسطين واستولى على كافة مقدراته، ومن تستر على أولئك الذين دمروا مقر الاذاعة والتلفزيون في قطاع غزة، اليس هي حماس؟".
وأضاف: "هل يعقل أن تقدم حركة حماس على استدعاء احمد عساف الذي نهض بالاعلام الرسمي الفلسطيني ووضعه في مكانة منافسة بين كبريات الاعلام على مستوى الكون، وليس على المستوى المحلي فقط".

وتابع سكر بقوله: "من الذي يعتقل موظفي تلفزيون فلسطين في قطاع غزة، ومن يمنعهم، ومن الذي يضيق عليهم الخناق، فالكاميرا الخاصة بتلفزيون فلسطين ممنوعة من أن تعمل في كل أركان قطاع غزة، الا بتصريح من حركة حماس، اما هي فتسرح وتمرح في كل قطاع غزة، فالكثير من الفضائيات ليس لها اجندات وطنية، وتسهل امورها حركة حماس".

واشار سكر إلى أن كافة مراسلي تلفزيون فلسطين يواصلون عملهم في قطاع غزة، رغم كل المضايقات من حماس، حيث يواصلون العمل في كافة خطوط التماس والاشتباك مع الاحتلال الاسرائيلي، مشددا على ضرورة أن تدرك حركة حماس هذه المسألة.

في السياق ذاته، أووضح المتحدث باسم الهيئة، أن على حماس أن تكف يدها عن الاعلام الرسمي والوطني، معتبرا في الوقت ذاته أن هناك فضائيات معادية للشعب الفلسطيني تروج الفتنة والأكاذيب.

وقال: "الاولى بحركة حماس أن توجه كتاب شكر للوزير عساف، الذي نهض بالاعلام الفلسطيني، فالوزير عساف بذل كل ما أمكن في سبيل الحفاظ على كافة الزملاء في قطاع غزة، بمن فيهم الذين شردتهم حركة حماس بعد أحداث 2007، حيث جمع الوزير عساف شملهم ورعاهم وصوب كافة أوضاعهم الادارية والوظيفية".

وبين سكر، أنه اذا كان الوزير عساف لا يريد للطاقم من العمل في قطاع غزة، فقد كان بإمكانه احالتهم الى التقاعد المبكر، وهذا الامر متاح، ولكنه فعل العكس.

وقال: "بعد تدمير مقر تلفزيون فلسطين في قطاع غزة قبل أشهر قليلة، تم اعطاء تعليمات الى مدير الهيئة العامة للاذاعة والتفلزيون في قطاع غزة، باستئجار طابق للهيئة، واعادة تأسيس المقر بكل المعدات، ولكن على حماس ان تسمح لنا بذلك".

وأضاف: "نحن على استعداد ان ندخل كل ما يلزم من أحدث التقنيات من كاميرات وغرف المونتاج، ولكن اذا سمحت لنا حماس، وبالتالي هي من تعطل عمل الطواقم وليس الوزير احمد عساف".
وتساءل سكر بقوله: "لماذا نمنع الطواقم من العمل؟، فبالعكس، فلم يتوقف تلفزيون فلسطين من تغطية الأحداث في قطاع غزة، ويتم انتاج برامج خاصة بالقطاع وبشكل يومي، وذلك رغم ملاحقة حركة حماس، فلا يستطيع احد أن يمنعنا من تغطية الاحداث في قطاع غزة، لانه جزء أصيل من الوطن الفلسطيني".
 

أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
لو جرت انتخابات المجلس التشريعي :
  • نعم سأشارك
  • لا لن أشارك
  • لا أعرف
النتائج إنتهى التصويت