حماس: المشكلة ليست بشكل الانتخابات وفتح لا تحترم نتائجها

الأحد :2019-03-10 13:35:02
حماس المشكلة ليست بشكل الانتخابات وفتح لا تحترم نتائجها

أكد حازم قاسم، الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أن المشكلة ليست في شكل الانتخابات، وإنما تتمثل في عدم احترام حركة فتح لنتائج الانتخابات السابقة، بدءاً من عام 2006 بانتخابات المجلس التشريعي، ثم بقرار المحكمة الدستورية بحله.

جاء ذلك، تعقيباً على نية حركة فتح، بأن تكون الانتخابات التشريعية عبر الوطن كله، وضمن دائرة واحدة، وبالقائمة النسبية الكاملة.
وقال قاسم: "عدم احترام حركة فتح لنتائج الانتخابات السابقة، بالإضافة إلى قرار المحكمة الدستورية بحل المجلس التشريعي، يعني أن هناك سوابق تؤكد عدم احترام حركة فتح لإرادة الشعب الفلسطيني وصندوق الانتخابات".

وأضاف: "هناك تعطيل لاتفاقات المصالحة، التي نصت على الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني بشكل متزامن، حيث إن حماس مع الانتخابات الرئاسية والتشريعية مع البحث في إمكانية إجراء انتخابات للمجلس الوطني فيما بعد".

وبين قاسم: أن المطلوب هو تشكيل حكومة وحدة وطنية، يشارك فيها الكل الفلسطيني، وتشرف على انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني، بما يضمن نزاهة الانتخابات، وبما يمثل الإرادة الشعبية.

وشدد الناطق باسم حركة حماس، على ضرورة أن تتوقف حركة فتح عن تشكيل الانتخابات على مقاسها، أو طرح صيغ معينة بطريقة منفردة.
 

أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
جهود مصر بين حركتي فتح وحماس لإتمام المصالحة ستفضي إلي ؟
  • تمكين حكومة رامي الحمدالله من بسط سيطرتها علي قطاع غزة
  • المصالحة ستتعطل مرة أخري ولن تتمكن الحكومة من إدارة قطاع غزة
  • لا أعرف
النتائج إنتهى التصويت