عباس يجدد مطالبته برعاية دولية للسلام خلال لقائه برئيس الوزراء الهندي

السبت :2018-02-10 20:48:42
عباس يجدد مطالبته برعاية دولية للسلام خلال لقائه برئيس الوزرا الهندي

جدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم السبت المطالبة بإيجاد آلية دولية لرعاية المفاوضات مع إسرائيل. 

وأضاف عباس خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في رام الله: "أؤكد تمسكنا بالعمل السياسي والمفاوضات طريقاً لتحقيق أهدافنا الوطنية في الحرية والاستقلال، وفق حل الدولتين على حدود 1967، وقرارات الشرعية الدولية، لتعيش كل من فلسطين وإسرائيل بسلام وأمن، على أن تكون القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية".

وتابع: "وإننا لم ولن نرفض المفاوضات يوماً، وكنا وما زلنا على الاستعداد لها، وتشكيل آلية متعددة الأطراف تنبثق عن دول متعددة هي السبيل الأمثل لرعاية هذه المفاوضات".

وأدى اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في ديسمبر(كانون الأول) الماضي بالقدس عاصمة لإسرائيل وإعلانه نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس إلى رفض الفلسطينيين القبول بالولايات المتحدة راعياً لعملية السلام بينهم وبين إسرائيل.

وقال عباس إنه تبادل مع رئيس الوزراء الهندي، الذي وصل إلى مدينة رام الله والوفد المرافق له على متن 3 طائرات هليكوبتر أردنية، وجهات النظر حول عملية السلام.

وأضاف: "وتبادلت مع دولته وجهات النظر فيما يتعلق بفرص تحقيق السلام، وإخراج العملية السياسية من مأزقها بسبب استمرار الاحتلال الإسرائيلي لأرضنا، وانسداد الأفق السياسي بعد قرار الرئيس الأمريكي حول القدس واللاجئين".

وقال مودي الذي تحدث باللغة الهندية عبر مترجم إنه "تم بحث التطورات الإقليمية والعالمية التي لها دور في السلم في العالم والمنطقة"، وأضاف "أعربت عن أملي في أن يتحقق السلام في المنطقة سريعاً، وذلك من خلال الحوار والتفاهم اللذين من شأنهما أن يقودا المنطقة للتعايش السلمي".

ووقعت السلطة الفلسطينية والهند خلال هذه الزيارة اتفاقات تعاون بقيمة ما يقارب 41 مليون دولار في مجالات الصحة والتعليم والثقافة والاقتصاد، وقام عباس بتكريم رئيس الورزاء الهندي بتقليده أعلى وسام فلسطيني (القلادة الكبرى لدولة فلسطين).


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
جهود مصر بين حركتي فتح وحماس لإتمام المصالحة ستفضي إلي ؟
  • تمكين حكومة رامي الحمدالله من بسط سيطرتها علي قطاع غزة
  • المصالحة ستتعطل مرة أخري ولن تتمكن الحكومة من إدارة قطاع غزة
  • لا أعرف
النتائج إنتهى التصويت